كيف يعمل القلب وكيف يدخل الدم؟ التفاصيل هنا

كيف يعمل القلب وكيف يدخل الدم؟ التفاصيل هنا القلب هو أحد الأعضاء المدهشة في جسمك. إنه يعمل بلا توقف لضخ الحياة في كل خلية بداخلك. كيف يعمل؟ وما هي المعلومات التي تريد أن تعرفها عنها؟

كيف يعمل القلب

إذا كنت تتساءل كيف يعمل القلب؟ في الواقع، يعمل الجانب الأيمن والأيسر من القلب معًا بانسجام في حركة مستمرة لا تتوقف ليلًا أو نهارًا حتى يستمر تدفق الدم من وإلى القلب والرئتين.

الجواب على السؤال كيف يعمل القلب؟ على النحو التالي:

  1. يدخل الدم إلى القلب من خلال الوريد الأجوف العلوي والسفلي ويودع الدم المفتقر إلى الأكسجين في الأذين الأيمن.
  2. ينقبض الأذين الأيمن، ويدفع الدم عبر الصمام ثلاثي الشرف المفتوح إلى البطين الأيمن.
  3. يُغلق الصمام ثلاثي الشرفات عندما يصبح البطين الأيمن، مما يمنع الدم من التدفق مرة أخرى إلى الأذين الأيمن.
  4. ينقبض البطين الأيمن، ويدفع الدم عبر الصمام الرئوي إلى الشريان الرئوي، والذي ينقله إلى الرئتين.
  5. يتم تنقية الدم في الرئتين وتحميله بالأكسجين وإزالته من ثاني أكسيد الكربون.
  6. يعود الدم المؤكسج من الرئتين عبر الوريد الرئوي إلى الأذين الأيسر للقلب.
  7. يتقلص الأذين الأيسر، مما يتسبب في تدفق الدم عبر الصمام التاجي المفتوح إلى البطين الأيسر.
  8. يُغلق الصمام التاجي تمامًا عندما يمتلئ البطين الأيسر بالدم، مما يمنعه من العودة إلى الأذين أثناء الانقباض البطيني.
  9. عندما ينقبض البطين الأيسر، ينفتح الصمام الأبهري ويخرج الدم المؤكسج من القلب عبر الأبهر في جميع أنحاء الجسم.

كيف ينبض القلب

بعد أن عرفنا كيف يعمل القلب؟ الجدير بالذكر أن النظام الكهربائي الدقيق في القلب يعمل على الحفاظ على الحركة المستمرة لعضلة القلب، وهذه الموجات الكهربائية التي تحفز النبض تمر بمسار خاص في القلب.

وهذه هي الطريقة التي ينبض بها القلب بالتفصيل:

  1. يحتوي القلب على العقدة الطبيعية أو العقدة الجيبية الأذينية، وهي مجموعة من الخلايا المتخصصة الموجودة على وجه التحديد في الأذين الأيمن.
  2. تُصدر العقدة الجيبية الأذينية نوعًا من الحركة الكهربائية التي تنتشر عبر جدران الأذينين، مما يحفزها على الانقباض.
  3. يوجد في وسط القلب مجموعة خاصة أخرى من الخلايا تسمى العقدة الأذينية البطينية (AV node)، وتعمل هذه العقدة على إيقاف انتشار التيار الكهربائي إلى البطينين مما يؤخر انقباض البطينين من الأذينين، ويعطي الأذينان فرصة للانقباض أمام البطينين في وئام تام.
  4. هناك شبكة خاصة تسمى ألياف His-Purkinje، والتي تعمل كمسار يساعد الموجات الدافعة والكهربائية على الانتشار عبر جدران البطينين، مما يؤدي إلى انقباضها.

عادة، تتراوح فترة الراحة بين 50-99 نبضة في الدقيقة، لكن بعض العوامل يمكن أن تساهم في تسريع ضربات القلب لتتجاوز 100 نبضة في الدقيقة، وهذه بعض منها:

  • .
  • مشاعر وأحاسيس مختلفة.
  • يمارس.
  • تناول بعض الأدوية.

اين يقع القلب؟ وما هي مكوناته؟

بعد الاجابة على السؤال كيف يعمل القلب؟ يجب أن تتعرف عليه عن كثب.

يقع القلب أسفل القفص الصدري، على الجانب الأيسر من القص، وبين القص. يتكون القلب من عضلة تنقبض وتسترخي لضخ الدم من وإلى باقي أجزاء الجسم.

يحتوي السطح الخارجي للقلب على أوعية دموية تغذيه بالأكسجين والعناصر الغذائية المهمة. هذا هو هيكل القلب:

  • يدخل الدم إلى القلب من الوريد الأجوف العلوي والوريد الأجوف السفلي.
  • يخرج الدم من القلب عبر الشريان التاجي والشريان الرئوي.
  • يتكون القلب من 4 غرف، وبطينين في الجزء السفلي من القلب، وأذينين في أعلى القلب.
  • ينتقل الدم بين غرف القلب عن طريق الإغلاق والفتح بشكل مستمر، مما يسمح للدم بالمرور وعدم العودة. هذه هي الصمامات:
    • الصمام المتري.
    • .
    • الصمام الرئوي.
    • .

كيف يحصل القلب على غذائه؟

مثل باقي الجسم، تحتاج أنسجة القلب نفسها إلى التغذية والأكسجين، وعلى الرغم من أن غرف القلب ممتلئة باستمرار بالدم، إلا أنها لا تحصل على أي تغذية من هذا الدم.

يتغذى القلب من خلال شبكة خاصة من الأوعية والشعيرات الدموية الخاصة تسمى، وفرعان للشريان التاجي من الشريان الأورطي قبل نقطة التقاء الشريان الأورطي بالبطين الأيسر، وهما على النحو التالي:

  • الشريان التاجي الأيمن: يمد الجزء الأيمن من القلب بالدم اللازم لتزويده.
  • الشريان التاجي الأيسر: يمد الجزء الأيسر من القلب بالدم اللازم لتزويده.

عندما تعاني الشرايين التاجية من تضيق يمنعها من إمداد عضلة القلب بحاجتها من الدم، يتم تنشيط شبكة احتياطية من الأوعية الدموية الدقيقة، والتي تغلق في الظروف العادية وتفتح في الحالات الطارئة فقط.

تتوسع الأوعية الدموية في هذه الشبكة الاحتياطية ويبدأ الدم في التدفق حول الشرايين المسدودة إلى عضلة القلب من التلف.

الأوعية الدموية وأنواعها

بينما يستمر القلب في الخفقان، يضخ الدم عبر مجموعة من الأوعية الدموية مع القلب معًا.

هذه هي الأنواع المختلفة:

  • الشرايين: تبدأ بالأبهر، حيث يتدفق الدم من القلب إلى باقي الجسم. تحمل الشرايين الدم الغني بالأكسجين ويقل حجمها كلما ابتعدت عن القلب.
  • الأوردة: وهي تحمل النجاسة المراد تنقيتها وتحميلها بالأكسجين. أكبر هذه الأوردة هي الوريد الأجوف العلوي والسفلي. يزداد حجم الأوردة مع اقترابها من القلب.
  • الشعيرات الدموية: هي أوعية دموية صغيرة تسمح جدرانها الرقيقة بتبادل الأكسجين والمواد المغذية بين الخلايا والدم المتدفق داخلها.

القلب هو العضلة التي تعمل على ضخ الدم من وإلى باقي أجزاء الجسم بكفاءة عبر جميع هذه الأوعية الدموية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *